التسامح في الإسلام
عزيزي الزائر يسعدنا ويشرفنا انضمامك معانا ونتمني توصلك الدائم
ونتمني قضاء اسعد الاوقات اذا كانت هذة زيارتك الاولي للمنتدي يسعدنا تسجيلك معانا

واذا كنت عضو في المنتدي قم بتسجيل الدخول حتي تستطيع المشاركة


أسس التسامح في الإسلام1-لقد رسَّخ الإسلام تحت عنوان التسامح أشياءَ كثيرة، فلقد رسَّخ في قلوب المسلمين أنَّ الديانات السماوية تستقي من مَعينٍ واحد، من أجل التسامح، فقال القرآن الكريم : ( شرع لكم منَ الدِّين ما وصَّى به نوحا ًوالذي أوحينا إليك وما وصَّي
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 عن ابن عمر ، رضي الله عنهما

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نوراسلام
Admin
Admin


عدد المساهمات : 129
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 21/03/2013
العمر : 27
الموقع : لطريق الى الله

مُساهمةموضوع: عن ابن عمر ، رضي الله عنهما   الأحد أبريل 21, 2013 3:43 am



عن ابن عمر ، رضي الله عنهما



ما صحة حديث كن في الدنيا كأنك غريبٌ أو عابر سبيل ، وعُدَّ نفسك من أهل القبور ؟



حديث صحيح ؛ ما عدا قوله : وعُدَّ نفسك من أهل القبور



حديث صحيح ؛ ما عدا قوله :وعُدَّ نفسك من أهل القبور

أخرجه البخاريُّ (11 / 233) ، وابن حبان في (صحيحه) (2 /57 / 687) ، وفي (روضة العقلاء) (148) ، والعقيلي في (الضعفاء) (ق 151 /1) ، والحكيم الترمذي في (نوادر الأصول) (ج2 / ق 145 /1) ، وابن الأعرابي في (معجمه) (ج5/ق 96 /2) ، وابن أبي عاصم في (الزهد) (185) ، والدارقطني في (الأفراد) (ق 88 /1) ، والطبراني في (الكبير) (ج12 / رقم 13470) ، والآجرى في (الغرباء) (ق3 /1) ، وأبو نعيم في (الحلية) (3 /301) ، والخطابي في (العزلة) ( ص39 /301) ، والبيهقي في (الأربعون الصغرى) (32 بتحقيقي) والقضاعي في (مسند الشهاب) (644) من طريق الأعمش قال : حدثني مجاهدٌ ، عن ابن عمر ، رضي الله عنهما ، قال : أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم بمنكبي فقال : (كن في الدنيا كأنك غريبٌ أو عابر سبيل) ، وكان ابنُ عمر يقول : (إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح ، وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء ، وخذُ من صحتك لمرضك ، ومن حياتك لموتك) . وهذا لفظ البخاري

قال ابن حبان في (روضة العقلاء) (149) : (قد مكثت برهة من الدهر متوهمًا أن الأعمش سمع هذا الخبر من ليث بن أبي سليم فدلسه حتى رأيتُ علي بن المديني حدَّث بهذا الخبر عن الطفاوي ، عن الأعمش ، قال : حدثني مجاهدٌ ، فعلمتُ حينئذ أن الخبر صحيحٌ ، لا شك فيه ولا امتراء في صحته) . اهـ
وهو يشير إلى رواية البخاري ، وقال الحافظ في (الفتح) (11 / 233 ، 234) : (أنكر العقيليُّ هذه اللفظة ، وهي : (حدثني مجاهد) ، وقال : إنما رواه الأعمش بصيغة : عن مجاهد ، كذلك رواه أصحابُ الأعمش عنه ، وكذا أصحاب الطفاوي عنه ، وتفرد ابن المديني بالتصريح ، قال : ولم يسمعه الأعمش عن مجاهد ، وإنما سمعه من ليث بن أبي سليم عنه فدلسه) . اهـ


وللحديث طرق أخرى ذكرتها في الثاني من أمالي الوزير أبي القاسم بن الجراح رقم 94


والحمد لله ، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://altsameh.riadah.org
 
عن ابن عمر ، رضي الله عنهما
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
التسامح في الإسلام :: منتدىالاسلامى-
انتقل الى: